شاهر السهلي يكشف عن وجود بعض التأخير في عملية إرسال الرسائل النصية لمستحقي الدعم السكني بالمنطقة الشرقية

كشف مدير عام فرع وزارة الإسكان بالمنطقة الشرقية الدكتور شاهر السهلي عن وجود بعض التأخير في عملية إرسال الرسائل النصية لمستحقي الدعم السكني بالمنطقة الشرقية الذين أكدوا خياراتهم من خلال بوابة الإسكان الإلكترونية، مشيرا إلى انه كان هناك بعض النواقص في البيانات المطلوبة وبعض الأعطال التقنية التي لم تساعدنا على إنهاء كافة الإجراءات لإرسال العدد المطلوب والذي كان مقرراً مسبقاً بواقع 200 رسالة يوميا، مؤكدا على انه يجري تقييم الوضع بشكل يومي ولا مانع من زيادة عدد الرسائل في حال تطلب الأمر ذلك. مشيرا إلى انه لم يتم توقيع إلا 15 عقداً خلال الـ 6 أيام الماضية؛ نظرا لقلة الرسائل التي تم إرسالها للمستحقين خلال الفترة الماضية.وعن سبب تحديد 200 مستحق فقط ترسل لهم الرسائل يوميا قال: “نسعى من خلال هذا التحديد إلى تنظيم عملية زيارة المعرض وعدم حدوث أي زحام أو إرباك لعمل الشركات، وليتمكن كل مستحق من الاطلاع على المنتجات والاستفسار عن التفاصيل بكل راحة ويسر ولإتاحة الفرصة للجميع لاتخاذ القرارات السليمة”.وكان قد انطلق الأسبوع الماضي المعرض الخاص بمشروع تسويق الشقق السكنية الموسع الذي تنظمه وزارة الإسكان بالشراكة مع القطاع الخاص، والذي سيمتد لـ40 يوما، سيتم من خلاله السماح لـ8 شركات متخصصة في التطوير العقاري بعرض منتجاتها السكنية ليتمكن المستفيدون من الاطلاع عليها واختيار ما يناسبهم.
وما زالت الشركات تنتظر توافد المستحقين بعد أن أنهت كافة التجهيزات الخاصة لاستقبال المستفيدين، والذي كان من المتوقع ان يشهد إقبالا كبيرا مع تزايد الطلب على السكن والحاجة الماسة لمعالجة تكدس الطلبات والتسهيلات التي تقدمها الدولة لتوفير سكن مناسب لكل مواطن وتنويع الخيارات؛ ليكون باستطاعة الجميع الحصول على وحدة سكنية مناسبة بسعر لا يتجاوز الـ500 ألف ريال، إلا إذا كانت هناك اتفاقات جانبية بين المستفيد والشركة لزيادة السعر مقابل إضافات محددة يتم الاتفاق عليها بشكل رسمي يحفظ حقوق الجميع.
ومن المقرر أن يسمح للمستفيدين من قروض الإسكان باختيار وحداتهم السكنية من بين الشركات المنفذة للمشاريع، التي ستقام على مساحة تتجاوز مليوني متر مربع وتحوي قرابة 4536 وحدة، عبارة عن شقق سكنية موزعة على ثلاثة مشاريع «مشروع تطوير إسكان الدمام الشمالي ومشروع تطوير إسكان الدمام الجنوبي ومشروع تطوير إسكان القطيف». وقد بدأت يوم امس شركات التطوير العقاري الثماني أعمال التجهيز والإعداد لاستقبال زوار المعرض.

0 ردود

اترك رداً

هل تريد الانضمام إلى المناقشة ؟
لا تتردد في المشاركة معنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *