جي آر إي أسيتس:95% من المشترين في مشروع برايتون مارينا التطويري سعوديون

أعلنت جي آر إي أسيتس، الشركة الرائدة المتخصصة في الاستثمارات العقارية وإدارتها في المملكة المتحدة، أن 95% من المشترين في مشروع برايتون مارينا التطويري حتى الآن سعوديون، الأمر الذي يؤكد الاهتمام المتزايد في أوساط المستثمرين السعوديين للاستفادة من السوق العقاري المزدهر في المملكة المتحدة، والذي يبرز بوصفه خياراً مغرياً للاستثمار العقاري طويل الأجل للمستثمرين من منطقة الخليج العربي.
ويعد مشروع برايتون مارينا، والذي تبلغ تكلفته 500 مليون جنيه إسترليني، أكبر مارينا في أوروبا والمشروع الدولي الوحيد المرخص من قبل وزارة التجارة والصناعة بالمملكة للتسويق له على الخارطة، ويقدم المشروع الذي افتتحته جلالة الملكة اليزابيث الثانية في العام 1979 للمستثمرين عقارات مميزة ذات مواقع فريدة، وهو يمتد على مساحة 126 فدان مع 1,600 مرسى.
وقال مايكل القصير، المدير العام الدولي لشركة جي آر إي أسيتس: “شهدنا اهتماماً كبيراً على مدى الأشهر العديدة الماضية من المستثمرين في المملكة بالفرص الاستثمارية التي يوفرها مشروع برايتون مارينا، حيث تشكل الطبيعة الفريدة للمشروع عامل جذب لهم وفرصة لا تضاهى للاستفادة من القيمة التي يقدمها. ويتطلع المستثمرون الذين ينتظرون ما ستسفر عنه الانتخابات العامة في المملكة المتحدة لمشاهدة عودة حزب المحافظين إلى السلطة على مدى السنوات الخمس المقبلة. ومع تولي حكومة أكثر استقراراً وذات توجهات إصلاحية لزمام الأمور، فإنه من المنتظر أن يتلقى السوق العقاري في المملكة المتحدة دفعة أخرى مع توقع تحقيق أسعار المنازل لأداء قوي خلال السنوات القليلة المقبلة”.
كما اضاف: “بينما تستمر لندن في تشكيل عامل جذب قوي، فإن المستثمرين الأكفاء يتطلعون على نحو متزايد إلى المواقع خارج العاصمة، وخاصة تلك التي يسهل الوصول إليها مثل برايتون، لما تمتاز به من عوائد أفضل والمزيد من نمو رأس المال في المستقبل”.
ومن المتوقع أن تشهد أسعار العقارات في برايتون زيادة بنسبة 41% بحلول العام 2019، وفقاً لدراسة مشتركة أجرتها مؤسستي “رايت موف” و”أكسفورد إكونوميكس”، في حين أدرج تقرير “إتش إس بي سي” الذي نشر في العام الماضي برايتون ضمن أهم مدينتين في المملكة المتحدة مع تحقيقها عائد الإيجار الأسرع نموا للمستثمرين، الأمر الذي يعزز من قيمة الاستثمار مقابل المال التي يقدمها مشروع برايتون مارينا المستثمرين.
وقال القصير: “ينجذب الناس إلى برايتون نظرا لقربها من لندن ومستوى الحياة الاستثنائي والمستوى القياسي من الاستثمارات العامة والخاصة في المدينة، بما في ذلك المقر الرئيسي الجديد لأمريكان إكسبريس في أوروبا وموقع لإقامة الفعاليات على الواجهة المائية بتكلفة 540 مليون جنيه إسترليني بالإضافة إلى مخطط تجديد شارع “سيركس” الذي تبلغ تكلفته 200 مليون جنيه إسترليني”.

0 ردود

اترك رداً

هل تريد الانضمام إلى المناقشة ؟
لا تتردد في المشاركة معنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *