بدء تسويق شركات التطوير العقاري في المنطقة الشرقية لمنتجاتها السكنية في 19 شعبان الجاري

تباشر شركة الإسكان البدء في تسويق الشقق السكنية ضمن المرحلة الثانية لبرنامج الشراكة مع المطورين العقاريين، التي تشمل: جدة، والدمام، والقطيف، والمدينة المنورة.
وحددت وزارة الاسكان 19 شعبان الجاري الموافق 6/6/2015م موعداً لبدء تسويق شركات التطوير العقاري في المنطقة الشرقية لمنتجاتها السكنية في الدمام، والقطيف، وذلك في موقع مركز معارض الظهران الذي اختارته الوزارة ليكون مقراً موحداً لتسويق تسع شركات تطوير عقاري لشققها السكنية.
ويتوقع أن تسلم الوزارة مواقع المشروعات المحددة للمطورين الفائزين، بعد اكتمال التسويق لكل شركة على حدة، حيث يقع مشروع الدمام على طريق الرياض الذي يفصل المشروع إلى قسمين: شمالي، وجنوبي، ويضم المشروع عددا من الأراضي المطورة تمهيداً لتسويقها هي الأخرى على المستحقين للدعم السكني ضمن برنامج أرض وقرض.
ولقيت مشروعات الشراكة تنافسية عالية بعد تعديل الوزارة لعدد من الاشتراطات المعلنة سابقاً والتي حددت مسبقاً في مشروع الرياض الذي يضم 830 شقة سكنية، وشملت التعديلات: خفض سنوات الصيانة من عشر إلى خمس سنوات، وإعادة جدولة الدفعات المالية للمطورين، والاكتفاء بالمواقف الخارجية للعمائر السكنية على أن تكون مناسبة لعدد الشقق، وطبقت هذه التعديلات على المرحلة الثانية التي شملت 26 ألف شقة سكنية، توزعت على اربع مدن رئيسة.
وفتح مشروع الشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص من خلال شركات التطوير العقاري المتخصصة المجال أمام آفاق جديدة لحلحلة مشكلة تأمين مساكن تناسب احتياجات المستحقين للدعم السكني، واعتبرها الكثير ان هذه الشاركة نقلة هامة في سبيل تيسير السكن، وخلق منتجات سكنية ميسرة، رغم حالة السوق العقاري الذي يعتريه كثير من المتغيرات والتداخلات على مستويات مختلفة؛ في مجملها تخلق ضبابية وعدم وضوح.

0 ردود

اترك رداً

هل تريد الانضمام إلى المناقشة ؟
لا تتردد في المشاركة معنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *