الإسكان تستهدف تسويق 4500 وحدة سكنية مقامة على مساحة تتجاوز 3 ملايين م2 بالدمام والقطيف

تباينت آراء المواطنين بشأن معرض تسويق الوحدات السكنية المقام حاليا على أرض معارض الظهران الدولية بالدمام، حيث تستهدف وزارة الإسكان تسويق 4500 وحدة سكنية مقامة على مساحة تتجاوز 3 ملايين م2 بالدمام والقطيف.
وفيما ترى الشركات العقارية أن المشروع من المشاريع الرائدة التي أطلقتها الوزارة بالشراكة مع القطاع الخاص، خصوصا أن الوزارة حددت معايير صارمة وكذلك مساحات محددة للوحدة السكنية، فضلا عن التزام الشركات بالقيمة المحددة للقرض البالغة 500 ألف ريال.
وذكر المواطن عبدالله حمود أن الشركات المؤهلة والبالغة 8 شركات تقدم منتجات مختلفة في التصاميم الهندسية الداخلية، فضلا عن مساحات الوحدات السكنية. ففي الوقت الذي تبلغ مساحة الشقة لدى بعض الشركات الشركات 195م2، فإنها تصل إلى الشركات الأخرى 213م2، الأمر الذي يفتح المجال أمام الشركات للمنافسة في توقيع العقود مع المواطنين، لافتا إلى أن المواطن لديه كامل الفرصة لاختيار الوحدة السكنية المناسبة لاحتياجاته، مؤكدا أن آلية وزارة الإسكان في تنظيم المعرض جيدة للغاية، خصوصا أن العملية تستهدف توفير الوحدات السكنية للمواطنين وفق قيمة القرض البالغة 500 ألف ريال.
بينما أوضح المواطن عبد الرحمن العميري أن وزارة الإسكان فرضت واقعا على المواطن في اختيار هذه الوحدات السكنية، لافتا إلى أنه رفض اختيار «أرض وقرض»، بيد أنه وجد الوزارة ترسل لأكثر من مرة على خيار الوحدة السكنية «الشقة»، مبينا أن المساحة الإجمالية للوحدات السكنية صغيرة للغاية، خصوصا أن الآلية المتبعة تتمثل في العمائر السكنية التي تتكون من 5 طوابق، ما يجعل العملية صعبة للغاية.
بدوره، أوضح عبد المحسن المطوع «مدير شركة عقارية» أن شركته تعاقدت مع وزارة الإسكان لإنشاء 388 وحدة سكنية موزعة على 228 وحدة في شمال الدمام و160 وحدة في القطيف، لافتا إلى أن الوزارة حددت معايير صارمة أن تكون مساحة الوحدة السكنية 185 كحد أدنى، بالإضافة إلى ضرورة تسليم الوحدات للمواطنين في غضون 22 شهرا، مضيفا أن شركته على استعداد لمباشرة العمل بمجرد استلام الموقع من الوزارة، حيث يتم حاليا تجهيز الموقع بالبنى التحتية، مشيرا إلى أن شركته ضمن 8 شركات فازت بتصميم وبناء الوحدات السكنية ضمن مشروع شمال الدمام والقطيف، موضحا أن الوحدات السكنية بنظام الشقق في العمائر، حيث يتكون الطابق الواحد من 4 شقق، فيما يصل ارتفاع العمارة 5 طوابق.
وأوضح مصدر في فرع وزارة الإسكان بالشرقية تضاعف أعداد المواطنين مستحقي الدعم السكني المتوافدين على المعرض، مؤكدا تجاوز العقود الموقعة بين المستحقين وشركات التطوير العقاري لاكثر من 260 عقدا في إطار المرحلة الثانية لمشروع برنامج «الشراكة مع القطاع الخاص».
وأضاف أن الوزارة ترسل 200 رسالة للمستحقين يوميا، بهدف تنظيم عملية زيارة المعرض وعدم حدوث أي زحام أو إرباك لعمل الشركات من جانب، ومن جانب آخر ليتمكن المستحق من الاطلاع على المنتجات والاستفسار عن التفاصيل بكل راحة ويسر، ولإتاحة الفرصة للجميع لاتخاذ القرارات السليمة.
وحددت الوزارة شركتين لتطوير مشروع الدمام الجنوبي بواقع 888 شقة سكنية، 2000 شقة سكنية. كما حددت الوزارة شركة واحدة فقط لمشروعها في القطيف بواقع 160 شقة سكنية.

0 ردود

اترك رداً

هل تريد الانضمام إلى المناقشة ؟
لا تتردد في المشاركة معنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *